RoOoRoOo
اهلا وسهلا بك جا لنا الشرف انك توكني لحظة جديدة وفعالة نتمنى يعجبك المنتدى الا ان كنتي تفغصين اخفاء ف تشرفنا بمرورك
RoOoRoOo

الذكرى ..!! { هي العلاقة 【♥】الباقية مع احبابنا..<~
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الأسلام في اليابان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبض الغلا
مشرف قسم الماكولات
مشرف قسم الماكولات
avatar

عدد المساهمات : 23
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 01/02/2010

مُساهمةموضوع: الأسلام في اليابان   الثلاثاء فبراير 09, 2010 7:44 pm

كل الذي قرأت وغالب ما طرق مسامعي أن الإسلام في اليابان غريب ولا يكاد شخص يسمع بهذا الإسم حتى يبدأ بالشعور بالضيق والانحباس وأن سلسلة ذرعها سبعون ذراعاً ستسلك حول عنقه إذا انضوى تحت رايته .. أتسـاءل : لماذا هذا الشعور بالوجل من الدين .. أهي التكاليف التي يصورها دعاة هذا الدين له .. أم أن المسلمين هناك لا يحسنون تقديم هذا الدين للناس . إن الذي أعرفه أن المجتمع الياباني مهما بلغ من رقي علمي وتقدم صناعي فهو مجتمع شرقي يحب العاطفة ويستشرق لها ويهش وجهه للتقاليد والأعراف الموروثة ويأنس بها وقوم هكذا صفتهم حقيق بهم أن يألفوا دين الفطرة ويأنسوا به لا أن تتمعر وجوههم بذكره وتظن أن يفعل بها فاقرة ..

لقد سمعت اذناي مقابلة مع فضيلة الدكتور صالح السامرائي رئيس المركز الإسلامي في اليابان أجرته معه إذاعة بي بي سي لندن قبل أشهر ذكر فيها أن عدد مسلمي اليابان يبلغ ثمانين ألفاً مع أنه قد بدا وكأنه يبشر ولا ينفر ويسدد ويقارب .

لابد للمسلم هناك من أن تكون له شخصية وسمات تميزه عن غيره من الناس وهذا يحصل بتطبيقه لأحكام الشريعة على نفسه وعلى عائلته .. فالزي يمكن أن يكون إسلامياً ويعجبني الباكستانيون والهنود في هذه المسألة .. وكذلك المعاملة ينبغي أن توافق أحكام الشرع وإلى ذلك أشار رسول الله صلى الله عليه وسلم حيث قال (( الدين المعاملة )) .. لقد علمت أن سوء الحال وصل ببعض المسلمين هناك إلى أنه يقبل النساء الأجنبيات على مرأى من الناس أو أنه يصافحن على أقل تقدير إن أفعالاً كهذه تجعل المسلم يتساوى خلقاً مع الوثنين فلا مزية له عليه فيصبح عبئاً ثقيلاً على الدعوة ومثلاً سيئاً يشار إليه بالبنان ولربما هدَ بنياناً شاده كثير من المخلصين .

لابد للمسلم من أن يكون ملماً بلغة القوم الذي يدعوهم أو يساكنهم فإن ذلك أدعى لقبول فكرته وأوصل حبل المودة معهم .. فالنفس بطبعها تنفر من الغرباء ولا تأمن لهم جانباً فإذا ما حادثهم بلغتهم وعرف أسرار كلامهم كان ذلك باعثاً على القرب منهم وإيصال دعوته إليهم وقد علل القرآن الكريم إرسال الرسل إلى أهل الأرض بلغة من أرسلوا إليهم فقال (( وما أرسلنا من رسول إلا بلسان قومه ليبين لهم )) إبراهيم 4 ... ولقد قرأت في بعض كتب السيرة أن النبي صلى الله عليه وسلم لما ارسل الرسل إلى ملوك الأرض يدعوهم إلى الإسلام كان كل رسول منهم يتكلم بلغة من أرسل إليه حتى تكون كلمة التوحيد مفهومة لديه معلومة نتائجها عليه , يقول الشـيخ محمد الغزالي المصري رحمه الله (( إن اللغة أداة التفاهم والتعارف ومجلى الآداب والعلوم والوسيلة الفذة لتواصل العقول والمشاعر بين الأفراد والجماعات في كل ما يعنيهم من شـؤون الحياة )) ا. هـ .

لقد رأيت من خلال تجوال أفكاري في سماء الدعوة الإسلامية ومن خلال تجربتي في بلاد الهند الحارة أن العنصر العربي أقدر من غيره على ولوج هذا الميدان الشائك وانفع في إيصال بلاغ الله إلى أهل الأرض وما كان نزول خاتمة رسالاته السماوية على قلب النبي العربي صلى الله عليه وسلم إلا أيذاناً بأن هذا التكليف الشاق الطويل لا يستطيع النوء بحمله إلا من كان راسخ اليقين قوي الشكيمة صافي السريرة نقي المعدن .

وهذا لا يعني أني أنتقص عم الأعجمي أو أشير إليه بازدراء .. كلا إن الأعمال مهما بلغت من رقي فهي منوطة بنياتها ولعلنا نقرأ يومياً قال البخاري ورواه مسلم وصححه الترمذي وأعله الدار قطني ..

لكن تقادم الزمان وبعد السنين عن فترة الوحي جعلت الهمم العالية تضطرب وتنقص كما أن أجزاء العالم الإسلامي تباعدت فبدل أن يكون الفرح والهم واحد أصبحت الأتراح تنطح فجاج المسلمين فكان كل يشكو همه وينسى هم أخوته خلا العرب .

لقد خالطت أجناساً إسلامية شتى فما رأيت أحداً مشغول البال بغير بلده .. عن عقل وتفكير الأعجمي منحصر في دائرة ضيقة لا تتسع لغير هموم بلده .. فعندما كنا نسأله عن العراق يقول لا أدري وبخصوص فلسطين يقول لا أعلم .. أما العربي فانك تراه واسع الذهن ململم الأشتات حاد البصيرة يخبرك بما جرى ويجري في كل بلاد المسلمين . ولقد تراءى لي من خلال معايشتي لطبقة الشباب من العرب وسبري إغوار نفسياتهم وتشخيص مواضع العلل فيهم أن الشخصية الدينية المصرية بما يلفها من تلون وما تكنه من حب للمال هي اكفأ من غيرها من بني العرب واقدر على تبليغ رسالة الله في بلاد غير المسلمين ذلك أن المصري الأزهري يحفظ كتاب الله في صدره ويحمل من سنن الهدى وأقوال الفقهاء والمفسرين ما الكل يشهد له بذلك .. كما أن المصري بطبعه الشفاف يستطيع أن يتعايش مع كل ظرف يمر به .. فتراه في قمة التدين والتعقل وكل ذلك لا يمنعه من أن يصرح بحبه لغناء أم كلثوم على مرأى ومسمع الناس .

إن هذه السجايا قد يسخر منها كثير من متدينين العراق والخليج ولكن واقع الحياة في بلاد المسلمين ربما فرض على الداعية الإسلامي أن يحمل بعض الخلال حتى يغشى الناس في مجالسهم يحادثهم في بيوتهم .

أني لا زلت أحترم أساتذي المصريين الذين درسوني في باكستان .. لقد كان بعض منهم يتحلى بكثير من السجايا التي ذكرت ...

فإذا كان ذلك كذلك فالذي أراه أن يقوم أصحاب المراكز الإسلامية في بلاد غير المسلمين باستقدام طلاب أزهريين أو عرب على أقل تقدير قد أكملوا المراحل الثانوية في الأزهر أو غيره واستحصال موافقات لهم للدراسة في اليابان وغيره وبالخصوص لغة البلد الذي يدرس فيه حتى يستطيعوا أن يقوموا بواجب الدعوة إلى الله على أكمل وجه لا أن يلوك المسلم بلسانه بلغة انجليزية مكسرة هي أقرب إلى العربية فيتعثر ويتذكر ويتوقف عن الكلام كل لحظة فيصبح اضحوكة وألعوبة وربما كان هماً ثقيلاً على الدعوة الإسلامية وقد يصيبها في مقاتلها .

في أقليم بعيد كبلادكم مثلاً تبقى أنظار المسلمين هناك شاخصة شطر مكان يستشعرون عنده الأمان والأطمئنان ذلك أنه يمدهم بغذاء روحي في وقت طغيان المادة والشهوة ويذكي فيهم روح الأخوة والترابط والألفة وما ذلك بمتعين إلا في المراكز الإسلامية والمساجد والمصليات القائمة على خدمة المسلمين في بلاد الغرب وعلى هذا فلا بد من أن يتوفر في كل مركز إسلامي أو مسجد تقام فيه صلاة الجمعة قاضي شرعي أو مفتي يكون مكلفاً باجراء أحكام الإسلام في العبادات والمعاملات ولا يخرج من مركزه أو مسجده إلا عندما تطحنه الظروف حتى يكون مهيئاً لاستقبال ما يطرأ من مشاكل المسلمين لا أن ينتقل بين فجاج المدينة يبحث وازقتها بحثاً عن صيد ثمين أو تجارة رابحة .. لقد طرق مسامعي بأن بعض موظفي المراكز الإسلامية وأئمة المساجد في بلاد غير المسلمين يجرون أكثر معاملات الشريعة من نكاح وطلاق والرد على الأسئلة الشرعية وهم غير مؤهلين علمياً لأداء هذه المهام الجسام وربما اضطروا تحت وطأة الحاجة إلى الكتابة أو الاتصال بعلماء الشريعة في بلاد المسلمين للرد على الاسئلة واجابة السائلين .

أنا اعتقد أن هذا الصنيع غير مستقيم أبداً فالذي يتصدى للفتوى الشرعية فإنه يوقع عن الله جل وعلا ما يقول وهو مؤاخذ على ما يقول وما يصدر منه .. ومن أجمل ما سمعت أذناي في هذا المجال قول القاضي أبي الوفا بن عقيل الحنبلي حيث يقول : نحن نوقع عن الله عز وجل منذ أربعين سنة .

إن الذي أعلمه أن المراكز الإسلامية تقوم بالعبأ الأكبر في نشر تعاليم الإسلام ورفع راياته سواء عن طريق نشر الكتب والمطبوعات التي تعرف بالإسلام وتبين فضائله أو عن طريق الرد على الأسئلة الشرعية وأجراء أحكام الإسلام أو عن القيام بواجب الدعوة الفردية بين الكفار والوثنين هناك .. أما المسملون الباقون فلا تكاد تلمس منهم شيئاً من ذلك .. فتراهم يجرون جري الوحوش سعياً وراء رزقه ولا يرى إلا في المناسبات والأعياد ..

فلو قام المركز والمسجد باجراء محاضرات تثقيفية أسبوعية أو شهرية يركز المتكلم والخطيب على ضرورة التزام كل مسلم بواجبه في نشر الإسلام بين المحيطين به في تلك الربوع وعدم إقتصار الدعوة إلى الإسلام على العاملين في المركز والمسجد .

إن هذا الأخلال بهذا الواجب المقدس يجعل البريق ينحصر في دائرة المركز والمسجد الضيقة وسرعان ما يتلاشى هذا الوهج بسفر هذا الموظف وانشغال ذاك وتعثر آخر وتقاعس آخرين ولولا عناية السماء وبشارة النبوة بوصول الإسلام مشارق الأرض ومغاربها لعاد الإسلام من حيث جاء ولخبا بريقه ووهنت قوته وغدا مقالة يتذكر بعض ملامحها الأشياخ .

فقه الدعوة وأدب الرحلات من أقسام العلوم التي ظهرت في وقت متأخر جداً وهي تعين المسلم على كيفية دعوة الناس إلى دين الله وسلوك أقصر الطرق في إيصال فكرته إلى المدعوة .. فلو قام بعض من أمضى مدة طويلة في اليابان وخصوصاً الدعاة منهم بكتابة خلاصة تجربته في مجال الدعوة هناك ولو كانت وريقات يسيرات لكان ذلك أبلغ الأثر في تذليل كثير من الصعوبات التي قد تعترض سبيل الدعاة الجدد ولكانت مرجعاً مهماً يأتم كثر من الهداة به .

وبعد : فهذه تأملات في الشريعة والحياة نسجتها عن بعد .. ولا أقول أني وضعت بصماتي على مواضع الضعف والخلل ولا كشفت اللثام عن مواقع الزلل ولكنها طيور أفكار صـادها خاطر مثقل بالأحزان والأكدار .. . أرجو أن تنال القبول ..

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,,
jbjh
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
My memoriesْ~●
مشرف عام
مشرف عام
avatar

عدد المساهمات : 41
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 29/01/2010

مُساهمةموضوع: رد: الأسلام في اليابان   الثلاثاء فبراير 09, 2010 8:15 pm

جزاااك الله خيير ومشكوووره ع الموضوع
Very Happy
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بكره احلى||~
ذكرى جديدة
ذكرى جديدة


عدد المساهمات : 16
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 11/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: الأسلام في اليابان   السبت فبراير 13, 2010 12:31 pm

يعطيــكـ العـآفيه على المـوضوع ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الأسلام في اليابان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
RoOoRoOo :: الاقسام الاسلامية :: المنتدى الاسلامي-
انتقل الى: